الجميع يواجه مشاكل مع الوقت، لكن الوقت ليس هو المشكلة، فهو الشئ الوحيد الذي يملكه الجميع بالتساوي كل يوم . إنما المشكلة أننا لم نتعلم إدارة الوقت بصورة جيدة .

ولعل مصفوفة إدارة الأولويات للدكتور ستيفن كوفي هي من أفضل النماذج التي تساعدنا على التمييز بين الانشطة العاجلة والمهمة وذلك لتحديد الأولويات .



إذا نظرنا إلى:

المربع الاول من المصفوفة :الطوارئ و المفاجأت

نجد أن الأنشطة هنا مهمة وعاجلة وعليك أن تؤديها بنفسك والآن مثل :

- زيارة طبيب الاسنان

- أزمات

- مشكلات طارئة

- حضور اجتماع هام

في المربع الثاني :التخطيط و الابداع

نجد أن الأنشطة مهمة وغير عاجلة وعليك أن تؤديها بنفسك ولكن ليس الآن مثل :

- التخطيط للمستقبل

- بناء العلاقات

- الرياضة


- التحضير

في المربع الثالث :الاستجابة للضغوط

نجد أن الأنشطة غير مهمة لكنها عاجلة ، عليك أن تستعين بشخص آخر ليقوم بها بدلا منك ، مثل :

- بعض الاجتماعات الغير ضرورية

زيارات الاصدقاء المفاجئة

- مكالمات هاتفية


- بعض المقابلات

- الاستجابة لرغبات و اولويات الآخرين
في المربع الرابع :ضياع الوقت و الجهد
نجد أن الأنشطة غير مهمة وغير عاجلة فعليك أن لا تؤديها أبدا وهي مثل :
- ادمان التلفزيون


- قراءة الروايات و المجلات

- بعض رسائل البريد العشوائي





بعد تعرفك على مربعات المصفوفة فكِر قليلا في إدارة وقتك وتوقف عن انجاز ماهو غير مهم وغير عاجل ويجدر بك أنفاق معظم طاقتك حيث يلتقي المهم مع غير العاجل ، أي المربع الثاني من المصفوفة ، بذلك لن يتبدد وقتك وستتمكن من إنجاز جميع المهام دون الإحساس بضغط الوقت .